المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : التكيس الكلوي عبارة عن مرض يصيب الكلى يتميز بوجود أكياس عديدة بالكلى. و تلك الأ


النهيسى
02-01-2010, 03:09 AM
التكيس الكلوي عبا التكيس الكلوي عبارة عن مرض يصيب الكلى يتميز بوجود أكياس عديدة بالكلى. و تلك الأكياس عبارة عن حويصلات حميدة ( ليست سرطانية ) مستديرة الشكل و مليئة بسائل يشبه الماء. و يختلف حجم تلك الأكياس فمنها الصغيرة جدا و منها الكبيرة.
http://www.sehha.com/diseases/ut/PKD01.jpg

و ينتشر وجود كيس أو أكثر من تلك الأكياس الحميدة على الكلى خاصة في السن المتقدم أكثر من 50 عاما.

http://www.sehha.com/diseases/ut/PKD02.jpg
و لا يقتصر المرض على الكليتين فقط فتلك الأكياس يمكن أن تتواجد في أعضاء أخرى بالجسم، لكن تعتبر الكليتين أكثر أعضاء الجسم تأثرا بالمرض. فالمرض يمكن أن يتسبب في تكيسات في أعضاء أخرى بالجسم مثل الكبد، البنكرياس، الجهاز العصبي،...

أعراض و مضاعفات مرض التكيس الكلوي

تتمثل أعراض المرض في الآتي:

ارتفاع ضغط الدم.

ألم بالظهر أو الجانبين نتيجة تضخم الكليتين.

ألم بالبطن.

وجود دم بالبول.

زيادة عدد مرات التبول عن الطبيعي.

وجود حصوات بالكلى.

الفشل الكلوي.

التهابات بالكلى.

مضاعفات مرض التكيس الكلوي

ارتفاع ضغط الدم: يعتبر من أكثر المضاعفات انتشارا. و إذا لم يتم علاج ارتفاع ضغط الدم يمكن أن يتسبب في أضرار أخرى للكلى و زيادة خطورة الإصابة بأمراض القلب.


الفشل الكلوي: 50% تقريبا من المصابين بالمرض يصابون بالفشل الكلوي في سن 60-70 عاما خاصة إذا كان لديهم ارتفاع في ضغط الدم، أو وجود دم أو بروتين بالبول. الإصابة بالتكيس الكلوي يؤدي تدريجيا إلى فقدان قدرة الكلى على القيام بوظيفتها في التخلص من الفضلات من الدم و الحفاظ على التوازن بين السوائل و الأملاح الموجودة بالجسم. و في النهاية يصاب المريض بالفشل الكلوي.


مضاعفات أثناء الحمل: قد تحدث بعض المضاعفات أثناء الحمل للسيدات المصابين بالمرض مثل ارتفاع ضغط الدم و الإصابة بتسمم الحمل.


نمو أكياس في الكبد: 25% تقريبا من المرضى يصابون بأكياس في الكبد.

الإصابة بارتخاء الصمام الميترالي بالقلب Mitral valve prolapse.

مشاكل بالقولون.


أسباب مرض التكيس الكلوي

تحدث الإصابة بالتكيس الكلوي نتيجة وجود جين غير طبيعي يتسبب في الإصابة بالمرض. و في أغلب الحالات (85-90% من الحالات) يكون أحد الأبوين مريض و تظهر أعراض الإصابة على الابن في سن 30-40 عاما. و في تلك الحالات عندما يكون أحد الأبوين مصاب يكون احتمال إصابة الطفل بالمرض 50%.

http://www.sehha.com/diseases/ut/PKD03.jpg
و في حالات أخرى نادرة تظهر أعراض الإصابة بالمرض في الطفل حديث الولادة أو خلال فترة الطفولة. و يكون في تلك الحالات كلا الأبوين حامل للمرض.

http://www.sehha.com/diseases/ut/PKD04.jpg

و هناك بعض الحالات القليلة لا يكون هناك تاريخ للمرض في أحد الأبوين أو أحد أفراد العائلة. و يرجع سبب الإصابة بالمرض في تلك الحالات إلى حدوث تغير تلقائي في أحد الجينات فيتسبب في الإصابة بالمرض.

تشخيص و علاج مرض التكيس الكلوي

يتم القيام ببعض الفحوصات لتشخيص المرض و معرفة حجم و عدد الأكياس الموجودة بالكلى.

أشعة الموجات فوق الصوتية Ultrasound examination: تعتبر من أكثر طرق التشخيص انتشارا.

الأشعة المقطعية CT scan.

أشعة الرنين المغناطيسي MRI.

اختبارات جينية Genetic testing: تتضمن بعض تحاليل الدم الخاصة التي تستخدم لمعرفة الشخص الحامل للجين المؤدي للإصابة بالمرض.

علاج مرض التكيس الكلوي

لا يوجد علاج للشفاء نهائيا من المرض. لكن الهدف من العلاج تخفيف أعراض المرض و السيطرة و منع المضاعفات.

ارتفاع ضغط الدم: السيطرة و التحكم في ارتفاع ضغط الدم يقلل من مضاعفات المرض. لذلك يجب على المريض الاهتمام بتناول الأدوية المخفضة لضغط الدم.



و من الوسائل المساعدة أيضا في علاج ارتفاع ضغط الدم: الإقلال من ملح الطعام و الدهون، الابتعاد عن التدخين، المواظبة على التمارين الرياضية، و الابتعاد عن التوتر و الانفعال.


الألم: بعض الحالات يكون الألم في الظهر أو الجانب شديد و غير محتمل. و قد يلجأ الطبيب إلى إجراء عملية جراحية لاستئصال الأكياس الموجودة بالكلي إذا كان حجمها كبير و تسبب ألم شديد للمريض.


التهابات الكلى: يتم استخدام المضادات الحيوية لعلاج تلك العدوى و التخلص من الالتهابات.


الدم بالبول: عند وجود دم بالبول يحتاج المريض إلى الإكثار من شرب السوائل و الراحة في الفراش.


الفشل الكلوي: يحتاج المريض إلى إجراء غسيل كلوي أو قد يحتاج في الحالات المتقدمة إلى زراعة كلى.
رة عن مرض يصيب الكلى يتميز بوجود أكياس عديدة بالكلى. و تلك الأكياس عبارة عن حويصلات حميدة ( ليست سرطانية ) مستديرة الشكل و مليئة بسائل يشبه الماء. و يختلف حجم تلك الأكياس فمنها الصغيرة جدا و منها الكبيرة.
http://www.sehha.com/diseases/ut/PKD01.jpg

و ينتشر وجود كيس أو أكثر من تلك الأكياس الحميدة على الكلى خاصة في السن المتقدم أكثر من 50 عاما.

http://www.sehha.com/diseases/ut/PKD02.jpg
و لا يقتصر المرض على الكليتين فقط فتلك الأكياس يمكن أن تتواجد في أعضاء أخرى بالجسم، لكن تعتبر الكليتين أكثر أعضاء الجسم تأثرا بالمرض. فالمرض يمكن أن يتسبب في تكيسات في أعضاء أخرى بالجسم مثل الكبد، البنكرياس، الجهاز العصبي،...

أعراض و مضاعفات مرض التكيس الكلوي

تتمثل أعراض المرض في الآتي:

ارتفاع ضغط الدم.

ألم بالظهر أو الجانبين نتيجة تضخم الكليتين.

ألم بالبطن.

وجود دم بالبول.

زيادة عدد مرات التبول عن الطبيعي.

وجود حصوات بالكلى.

الفشل الكلوي.

التهابات بالكلى.

مضاعفات مرض التكيس الكلوي

ارتفاع ضغط الدم: يعتبر من أكثر المضاعفات انتشارا. و إذا لم يتم علاج ارتفاع ضغط الدم يمكن أن يتسبب في أضرار أخرى للكلى و زيادة خطورة الإصابة بأمراض القلب.


الفشل الكلوي: 50% تقريبا من المصابين بالمرض يصابون بالفشل الكلوي في سن 60-70 عاما خاصة إذا كان لديهم ارتفاع في ضغط الدم، أو وجود دم أو بروتين بالبول. الإصابة بالتكيس الكلوي يؤدي تدريجيا إلى فقدان قدرة الكلى على القيام بوظيفتها في التخلص من الفضلات من الدم و الحفاظ على التوازن بين السوائل و الأملاح الموجودة بالجسم. و في النهاية يصاب المريض بالفشل الكلوي.


مضاعفات أثناء الحمل: قد تحدث بعض المضاعفات أثناء الحمل للسيدات المصابين بالمرض مثل ارتفاع ضغط الدم و الإصابة بتسمم الحمل.


نمو أكياس في الكبد: 25% تقريبا من المرضى يصابون بأكياس في الكبد.

الإصابة بارتخاء الصمام الميترالي بالقلب Mitral valve prolapse.

مشاكل بالقولون.


أسباب مرض التكيس الكلوي

تحدث الإصابة بالتكيس الكلوي نتيجة وجود جين غير طبيعي يتسبب في الإصابة بالمرض. و في أغلب الحالات (85-90% من الحالات) يكون أحد الأبوين مريض و تظهر أعراض الإصابة على الابن في سن 30-40 عاما. و في تلك الحالات عندما يكون أحد الأبوين مصاب يكون احتمال إصابة الطفل بالمرض 50%.

http://www.sehha.com/diseases/ut/PKD03.jpg
و في حالات أخرى نادرة تظهر أعراض الإصابة بالمرض في الطفل حديث الولادة أو خلال فترة الطفولة. و يكون في تلك الحالات كلا الأبوين حامل للمرض.

http://www.sehha.com/diseases/ut/PKD04.jpg

و هناك بعض الحالات القليلة لا يكون هناك تاريخ للمرض في أحد الأبوين أو أحد أفراد العائلة. و يرجع سبب الإصابة بالمرض في تلك الحالات إلى حدوث تغير تلقائي في أحد الجينات فيتسبب في الإصابة بالمرض.

تشخيص و علاج مرض التكيس الكلوي

يتم القيام ببعض الفحوصات لتشخيص المرض و معرفة حجم و عدد الأكياس الموجودة بالكلى.

أشعة الموجات فوق الصوتية Ultrasound examination: تعتبر من أكثر طرق التشخيص انتشارا.

الأشعة المقطعية CT scan.

أشعة الرنين المغناطيسي MRI.

اختبارات جينية Genetic testing: تتضمن بعض تحاليل الدم الخاصة التي تستخدم لمعرفة الشخص الحامل للجين المؤدي للإصابة بالمرض.

علاج مرض التكيس الكلوي

لا يوجد علاج للشفاء نهائيا من المرض. لكن الهدف من العلاج تخفيف أعراض المرض و السيطرة و منع المضاعفات.

ارتفاع ضغط الدم: السيطرة و التحكم في ارتفاع ضغط الدم يقلل من مضاعفات المرض. لذلك يجب على المريض الاهتمام بتناول الأدوية المخفضة لضغط الدم.



و من الوسائل المساعدة أيضا في علاج ارتفاع ضغط الدم: الإقلال من ملح الطعام و الدهون، الابتعاد عن التدخين، المواظبة على التمارين الرياضية، و الابتعاد عن التوتر و الانفعال.


الألم: بعض الحالات يكون الألم في الظهر أو الجانب شديد و غير محتمل. و قد يلجأ الطبيب إلى إجراء عملية جراحية لاستئصال الأكياس الموجودة بالكلي إذا كان حجمها كبير و تسبب ألم شديد للمريض.


التهابات الكلى: يتم استخدام المضادات الحيوية لعلاج تلك العدوى و التخلص من الالتهابات.


الدم بالبول: عند وجود دم بالبول يحتاج المريض إلى الإكثار من شرب السوائل و الراحة في الفراش.


الفشل الكلوي: يحتاج المريض إلى إجراء غسيل كلوي أو قد يحتاج في الحالات المتقدمة إلى زراعة كلى.

منقول

ق عادل
02-01-2010, 09:08 AM
شكرااا على الموضوع الممتاز والكامل

الرب يباركك

النهيسى
02-01-2010, 12:58 PM
الرب يبارك مرور كم الغاااالى جدا

أخى عادل


شكــــــــــــــــــرا

رولاقلـ يسوع ـب
02-01-2010, 09:58 PM
اشكرك اخي بشرى على الموضوع المفيد

النهيسى
03-01-2010, 03:09 PM
اشكرك اخي بشرى على الموضوع المفيد
شكراااااااا جداااا

للمرور الجميل

الرب يبارككم

nodyf
21-12-2010, 04:57 PM
http://i87.photobucket.com/albums/k156/mekka78/Thank%20you/ThankYouRoseHeart.jpg